رئيسة قسم

شيرين فاروق - النساء في المجال العام بعد 2011

شيرين أمينة لجنة الحقوق والحريات في "الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي"، وعضوة الهيئة العليا وعضوة لجنة السياسات بالحزب. تحكي شيرين أنها لم تشارك في ثورة 25 يناير، ولم يكن لها اهتمام بالعمل العام قبلها، وأن ما دفعها إلى الانخراط في العمل العام هو استفتاء 19 مارس 2011. ذكرت شيرين أن ما دفعها إلى الانضمام للحزب كانت محاضرة حثّ فيها الدكتور جورج إسحاق الشباب على المشاركة السياسية من خلال الأحزاب، وأن هذا لم يدفعها إلى الانضمام فقط بل إنها ساعدت في إنشاء أمانة شرق القاهرة بالحزب. تتحدث شيرين عن مشاركاتها في الأحداث المختلفة من الثورة فيما بعد، وكيف أثرت فيها الأحداث نفسياً، كما تحكي عن مشاركتها في الانتخابات الرئاسية الأولى بعد الثورة. تتحدث أيضاً عن مشاركتها في مؤتمر عن التمكين السياسي للنساء في السويد، وكيف أفادتها مشاركتها في رؤية التركيز على قضايا النساء بوصفه أولوية في العمل الحزبي، وإن كان الإعلان الدستوري في 2012 وما تبعه من أحداث قد أثر في تنفيذ ما تعلمته في المؤتمر. ثم تحكي تجربتها في 30 يونيو وما بعدها.

تاريخ المقابلة: 
السبت، 8 مارس، 2014
مكان المقابلة: 
سيتي ستارز

الاسم: شيرين فاروق.

تاريخ الميلاد: 12 يناير 1972.

الدراسة: ليسانس آداب قسم اللغة الإنجليزية.

الوظيفة: رئيسة قسم المشتريات بشركة "مباني".