فرقة الشارع

سامية جاهين - مجموعة النساء في المجال العام بعد 2011

حكت سامية عن مشاركتها في أحداث ثورة 25 يناير بدءاً من يوم 28 يناير، وريت كيف كان يوم 28 هو يوم تحول بالنسبة لها، حيث تعتبر أن بداية الثورة الحقيقية كانت بعد أحداث 25 يناير.
حكت عن مشاركتها في مسيرة تندد بكشوف العذرية، وكيف قد شاركت في اعتصام يوليو 2011، كما تحدثت عن ذهابها إلى المستشفى القبطي أثناء أحداث ماسبيرو لمحاولة تقديم أي مساعدات لأهالي الشهداء.
تحدثت عن مشاركتها في أحداث محمد محمود وتعرضها للتحرش، وأنها قامت مع مجموعة صغيرة من المتظاهرين بتقديم المساعدات للمصابين وأهالي الشهداء. وقد أقامت حفل غنائي مع فرقة "إسكندريلا" خلال أحداث مجلس الوزراء. وقادت هتافات في المسيرة النسائية يوم 20 ديسمبر 2011، والتي نددت بسحل المتظاهرة التي أطلق عليها "ست البنات".
وقد شاركت في أحداث شارع المنصور محمد ومسيرات الاتحادية، وتحدثت عن نشاطها في حركة "الحرية للجدعان".
كما تحدثت عن انضمامها إلى فرقة "إسكندريلا" وإحياء الفرقة لمؤتمرات شعبية وحفلات طلابية بداخل الجامعات واعتزازها بحفلات الطلاب، وحكت عن بداية إلقاءها لأشعار صلاح جاهين وأحمد فؤاد نجم وفؤاد حداد وهي طالبة في الجامعة.

تاريخ المقابلة: 
الثلاثاء، 1 أبريل، 2014
مكان المقابلة: 
منزلها في شارع جامعة الدول العربية

الاسم: سامية جاهين.

تاريخ الميلاد:20 يوليو 1980.

الدراسة: خريجة آداب أسباني- جامعة القاهرة.

الوظيفة: ربة منزل.