مجموعة النساء في المجال العام بعد 2011

الاسم: فرح شاش.

تاريخ الميلاد: 27 يناير 1988.

الدراسة: درست علم نفس في الجامعة الأمريكية، وتخرجت عام 2009، وحصلت على الماجستير في علم النفس المجتمعي.

الوظيفة: عملت في مكتب مساعدة اللاجئين في أفريقيا والشرق الأوسط. في عام 2011 انضمت إلى مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب بوصفها باحثة ومسئولة عن ملف المرآة.

نهال حسن حسين - النساء في المجال العام بعد 2011

تحدثت نهال عن كيفية اشتراكها في الثورة، كانت وقتها عضوة في "تيار التجديد الاشتراكي"، حيث كان هناك العديد من الاجتماعات التحضيرية ليوم 25 يناير الذي شاركت فيه. على الرغم من ذلك لم تكن متحمسة للمشاركة في يوم 25 وتقول: "كان عندي الإحساس إن إيه الثورة اللي بميعاد دى، مقريناش عليها في الكتب قبل كده". لكنها شاركت في يوم 25 يناير وفي الـ 18 يوماً التالية. استمرت نهال في المشاركة في العديد من معارك الثورة المهمة وتحدثت بألم عن الأصدقاء الذين فقدتهم خلال تلك المعارك وبالأخص صديقها مينا دانيال، الذي تذكرته في مرات عديدة على مدار المقابلة. تستمر في الحكي عن انضممها إلى حزب "التحالف الشعبي الاشتراكي" وعملها في تأسيس الحزب، حيث كانت تسافر لجمع التوكيلات اللازمة للتأسيس. تحكي أيضاً عن تركها للحزب فيما بعد. خاضت نهال معركة مهمة داخل الحزب عن ضرورة فضح جرائم العنف الجنسي التي تتعرض لها المتظاهرات حيث كان هناك اتجاه داخل الحزب يرفض الحديث عن تلك الجرائم حتى لا يتم تشويه سمعة الميدان.

تاريخ المقابلة: 
الثلاثاء، 4 فبراير، 2014
مكان المقابلة: 
شركة سيرة .

الاسم: نهال حسن حسين.

تاريخ الميلاد: 17 يناير 1990.

الدراسة: درست محاسبة في المعهد العالي للدراسات الإدارية والتعاونية.

الوظيفة: عملت نهال في مكتبة "بدرخان" لفترة وبعد الثورة عملت في مؤسسة "أضف لتعبير الرقمي" مسئولاً لوجيستياً. تعمل حالياً في "شركة سيرة للإنتاج" كأخصائية أرشيف.

ريم باشيري - النساء في المجال العام بعد 2011.

حكت ريم باشيري عن بداية انخراطها في المجال العام وعن وقائع عاشتها في ثورة 25 يناير. تحدثت عن إحساسها بالتحرر خلال مشاركاتها الأولى. تحدثت ريم عن العنف الجنسي الذي تتعرض له النساء، كما قالت إنه سبب عدم نزولها في الأحداث الأخيرة للثورة. تطرقت ريم في حديثها إلى العنصرية التي تواجهها النساء والأقليات العرقية والدينية في مصر

تاريخ المقابلة: 
الثلاثاء، 21 يناير، 2014
مكان المقابلة: 
مؤسسة نظرة لدراسات النسوية.

الاسم: ريم باشيري.

تاريخ الميلاد: 2 يوليو 1974.

الدراسة: معهد الدراسات السياحية 1996.

الوظيفة: منسقة برنامج المدافعات عن حقوق الإنسان بمؤسسة نظرة للدراسات النسوية.

امل المهندس - النساء في المجال العام بعد 2011

روت أمل أن ما دفعها إلى المشاركة في الثورة هو إحساسها بضرورة العمل للقضاء على الفساد. وما دفعها إلى العمل في مجال حقوق الإنسان وحقوق النساء هي العلاقة بينه وبين مجال دراستها الذي لم تجد مساحة لتطبيقه قبل الثورة. سردت أمل أنها لم تشارك في الثورة منذ اليوم الأول، بسبب مرض أبيها وأيضًا لعدم إيمانها الكامل بجدوى ما يحدث. وأتت مشاركتها لأول مرة في أوائل شهر فبراير 2011. عندما شعرت أنها في مدينة فاضلة أو "يوتوبيا" على حد تعبيرها، استمرت في المشاركة. كما تحدثت أمل عن تجربتها في مجموعات التدخل عن طريق مبادرة "قوة ضد التحرش".

تاريخ المقابلة: 
الثلاثاء، 4 فبراير، 2014
مكان المقابلة: 
مؤسسة نظرة للدراسات النسوية.

الاسم: امل المهندس.

تاريخ الميلاد: 8 مارس 1980.

الدراسة: ماجستير في دراسات المرأة والنوع في 2002.

الوظيفة: مديرة برنامج المدافعات عن حقوق الإنسان. عضوة "حركة المصري الحر" و"مبادرة قوة ضد التحرش".

الصفحات